Main Menu

إجتماع لمجلس الأمن حول أزمة فنزويلا

في اجتماع لمجلس الأمن كان قد حث وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، الدول إلى دعم زعيم المعارضة الفنزويلية، خوان غوايدو، والدعوة إلى إجراء انتخابات حرة نزيهة في أقرب وقت ممكن.
فشلت روسيا في منع عقد الاجتماع في مجلس الأمن، لكنها اتهمت واشنطن بدعم “محاولة الانقلاب” واضعة فنزويلا في صميم صراع جيوسياسي.
وعطلت روسيا والصين مشروع إعلان لمجلس الأمن الدولي اقترحته الولايات المتحدة، يهدف إلى تقديم “دعم كامل” للجمعية الوطنية الفنزويلية برئاسة غوايدو على أنها الجهة الوحيدة المنتخبة ديمقراطيا.
كما أعلنت كل من الصين والمكسيك وتركيا دعمها للرئيس نيكولاس مادورو.
حضت إسبانيا وألمانيا وفرنسا والمملكة المتحدة، مادورو على إجراء انتخابات في غضون ثمانية أيام، محذرة إياه من أنها ستعترف رسميا بغوايدو ما لم يفعل ذلك

رفضت فنزويلا الإنذار النهائي في اجتماع الأمم المتحدة، وقال وزير خارجيتها، خورخي إرييزا، إن مادرور رئيس شرعي، وإن البلاد لن تخضع لضغوط من أجل إجراء انتخابات.






اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *